أهلا بــكم فى منتديات نــار الحـــــــــب

    ‗۩‗°¨_‗كَيْفَ تُرَقى ذَآآتَكـْ‗_¨°‗۩‗

    شاطر
    avatar
    canavar000

    ذكر
    عدد الرسائل : 485
    العمر : 28
    المزاج : عالي
    نقاط التميز : 5
    مزاجك اليوم :
    المهنة :
    الأوسمة :
    تاريخ التسجيل : 07/03/2009

    جوال ‗۩‗°¨_‗كَيْفَ تُرَقى ذَآآتَكـْ‗_¨°‗۩‗

    مُساهمة من طرف canavar000 في السبت مارس 07, 2009 8:43 pm







    الإنسان بكافة خصوصياته وأركان شخصيته مليئ بالأسرار والقدرات والمواهب، ولكنها مخفية ومطوية بين جدران ذاتيته. وليس من السهولة كشف حقيقة هذه المجالات. وما يظهر منها على مسرح الحياة أو يصبح ثمره من ثمرات الشخصية الإنسانية قليل جداً أمام حقيقة الذات المدفونة في كيان الإنسان، لذا:



    لا بد على كل عاقل أن يحسب لهذه المسألة حساباً خاصة وذو أهمية وبجدية.

    أن يحاول بكافة الوسائل المساعدة لاكتشاف هذه الحقيقة.

    أن يطلب مساعدة الآخرين من اساتدته وشيوخه وأصدقائه وآبائه لوصول الهدف.

    أن يقرأ ويتابع لمعرفة المزيد حول الثقافة الشخصية لها الغرض.



    الارتقاء الذاتي

    إن الله سبحانه وتعالى خلق الإنسان وجعله قادرا على التطور والتنمية باستمرار، واعطاه القدرة على الارتقاء في مدارج الكمال. لذا فبإمكان المرء أن يرتقي ذاتياً ويطور شخصيتهُ بكافة جوانبها:

    أولاً : الجانب الروحي: بالاستقامة الدائمة والالتزام بشروط العبودية وصدق القصد في اجتياز المراحل. وبالاتباع الصحيح بإمكانه، بعد توفيق الله سبحانه، الوصول لأعلى درجات الشفافية والإحسان. والمقصود بالإحسان هنا المستوى الإيماني العالي: (أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم يكن تراه فإنه يراك).

    ثانياً : الجانب النفسي: بالتربية النفسية المستمرة وبالمحاسبة المتوازنة وشيء من المجاهدة، تهذب النفس من شوائبها وتطهر من أدرانها وتزكي، وحينئذ لا شك باستثمار الفلاح والصلاح لأنه أقرار لرب العزة (قد أفلح من زكاها) وهذه هي النتيجة المرجوه في الارتقاء الذاتي.

    ثالثاً : الجانب العقلي: الإنسان متميز على كثير من المخلوقات بعقله وذكائه وإدراكه، بالمطالعة المستمرة في الكتابين:

    كتاب الله المسطور (القرآن) وفيه ( تبيان كل شيء ) (وتفصيل كل شيء).

    كتاب الله المنظور (الكون) وكله آثار لقدرة الله وعلمه. وبالتفكير المستمر في الأنفس والآفاق يستطيع الإنسان أن يرتقي إلى درجات سامية في العقل والفكر والتأمل.



    أخيراً : باستطاع الإنسان أن يرتقي ويتطور بالرياضة الدائمة وفق القوالب المذكورة ليكون قوياً في الروح والنفس والعقل. حينئذ لا شك باتباع الجسم لهؤلاء الثلاثة فينمو بالتوازن الواعي. فالمتابع لهذه الاصول يصبح ذو شخصية سليمة نامية وراقية.


    م

    ن
    ق
    و
    ل
    عن موقع العلم
    avatar
    T-A-M-E-R

    ذكر
    عدد الرسائل : 106
    العمر : 24
    الموقع : معنديث
    المزاج : قثطه
    نقاط التميز : بحب مصر
    مزاجك اليوم :
    المهنة :
    الأوسمة :
    تاريخ التسجيل : 07/03/2009

    جوال رد: ‗۩‗°¨_‗كَيْفَ تُرَقى ذَآآتَكـْ‗_¨°‗۩‗

    مُساهمة من طرف T-A-M-E-R في الأحد مارس 08, 2009 11:55 am

    تسلم ايدك على الموضوع الرائع
    تقبل تحياتى

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أبريل 23, 2018 4:31 pm